( الوقفة الواحدة والثلاثون ) : كيف يتيسر لك ختم القرآن كل شهر

وقفـاتأولاً : فضل تلاوة القرآن الكريم :



إن للقرآن الكريم فضلاً عظيما ، فهو هداية ، وشفاء ، وحصن حصين ، يدفع عنك كيد الشياطين ، ويقربك إلى الله. وهو بحر العلوم ، ما تمسك به فرد أو مجتمع ، إلا حصل لهم العزة ، وما تركه فرد أو مجتمع ، إلا حصل لهم الذل ، والضياع ، والهوان ، والشقاء في الدنيا – تفكك في المجتمع ، اضطراب نفسي ، انحطاط خلقي ، تفشي الجريمة … إلخ – وحسرة وندامة في الآخرة.



ولسنا بصدد تفصيل إعجازه ، ولا نستطيع شمول ذلك ، لضعف وقصر حدود تفكيرنا أن نحيط بذلك ، ولكن نذكر بعض الأحاديث من (صحيح الجامع الصغير للألباني) التي تبين فضل تلاوته.

قال صلى الله عليه وسلم : (اقرؤا القرآن ، فإنكم تؤجرون عليه ، أما إني لا أقول (آلم) حرف ، ولكن ألف عشر ، ولام عشر ، وميم عشر، فتلك ثلاثون) رقمه [1164].



وقال صلى الله عليه وسلم : ( من قرأ حرفاً من كتاب الله فله به حسنة ، والحسنة بعشر أمثالها ، ولا أقول (آلم) حرف ، ولكن ألف حرف ، ولام حرف، وميم حرف) رقمه [6469].



وقال صلى الله عليه وسلم : (يقال لصاحب القرآن : اقرأ وارق ورتل ، كما كنت ترتل في دار الدنيا ، فإن منزلتك عند آخر أية كنت تقرؤها) رقمها [8122].



وقال صلى الله عليه وسلم : (اقرؤوا القرآن ، فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه) رقمه [1165].

وقال صلى الله عليه وسلم : (الذي يقرأ القرآن وهو ماهر به مع السفرة الكرام البررة ، والذي يقرؤه وهو عليه شاق له أجران) رقمه [5497].



ثانياً : الطريقة :

معلوم أن القرآن مكون من ثلاثين جزءاً ، كل جزء عشر ورقات – حسب كثير من طبعات المصاحف المبنية على طبعة مصحف مجمع الملك فهد – فلو قسمنا الجزء (العشر ورقات) على الصلوات الخمس ، لكان نصيب كل صلاة ورقتين ، فلو قرأت أخي المسلم ، عند كل صلاة ورقتين ، كل ورقة مكونة من وجهين ، لقرأت كل يوم جزءاً . وبذلك تختم القرآن كاملاً كل ثلاثين يوماً ، وهذا فيه خير كثير ، ولكي يسهل عليك ذلك وتستمر فيه فيجب عليك اتباع الآتي:



1 – أن يكون الجزء المراد قراءته موافقاً لتاريخ اليوم نفسه.

2 – أن تلزم نفسك عند كل صلاة قراءة الورقتين ، مهما كانت الظروف.

3 – أن تلزم نفسك ألا يمر اليوم إلا وقد أنهيت الجزء الموافق له.

4 – لو قدر الله ، أنك في أحد الأيام ، لم تستطع إكمال الجزء ، في اليوم نفسه لسبب ما فحاول إكماله في اليوم الذي يليه، أو اتركه وانتقل إلى الجزء الذي بعده ، لو لم تكمه حرصاً على عدم هبوط الهمة.

5 – إذا وافق الشهر 29 يوماً ، فحاول إكمال الجزء الثلاثون ، بقراءة جزئين في يوم واحد.

ليست هناك تعليقات | عدد القراء : 795 | تأريخ النشر : الأحد 18 ربيع الثاني 1430هـ الموافق 12 أبريل 2009م

طباعة المقال

إرسال المقالة

التعليقات تعبر عن رأي كتابها ولا تعبر عن رأي صاحب الموقع